Subscribe to our Rss Feed

تشافي يشيد بمارتينو ونيمار ويتحدث عن فيلانوفا




تشافي يشيد بمارتينو ونيمار ويتحدث عن فيلانوفا

أشـاد لاعـب كـرة القـدم الأسـبـاني تشـافي هيرنانديز بـالأرجـنتيني خـيراردو مارتينو ، المدرب الجـديد لنادي بـرشـلونة ، الذي وصـفه بـأنه “قـائد وكـفء ومؤهل ويتمتع بـالخـبـرة”.وأكـد الدولي الأسـبـاني في مقـابـلة مع صـحـيفة (سـبـورت) :”إنه ينقـل لنا الكـثير حـقـا. إننا نسـتعـيد قـليلا تلك القـوة وذلك الإيقـاع الذي ربـما فقـدناه أواخـر الموسـم الماضـي لظروف عـديدة ، إننا نقـوم بـالضـغـط بـشـكـل جـيد جـدا ، ونعـمل جـيدا عـلى المسـتوى البـدني. إننا نشـعـر بـراحـة كـبـيرة معـه”.

وأبـرز تـشـافـي أهمـية اسـتـمـرار جـمـيع مـسـاعـدي المـدرب السـابـق ، تـيتـو فـيلانـوفـا. وبـحـسـب لاعـب الوسـط ، فـإن ذلك دليل عـلى تـواضـع المـدرب الأرجـنـتـينـي.

وأضـاف :”لا يأتـي بـأي رغـبـة فـي اسـتـعـراض البـطـولة ، يأتـي فـقـط للإضـافـة ولزيادة أشـياء يؤثر بـها كـثيرا ، مـثل الاسـتـراتـيجـية عـلى سـبـيل المـثال ، التـي نـعـمـل عـليها بـطـريقـة مـخـتـلفـة. الأمـور واضـحـة لديه ، ومـحـدد تـمـامـا فـيمـا يريد. إنـنـا نـتـأقـلم بـشـكـل جـيد جـيدا”.

وأشـار اللاعـب إلى أن الفـريق يعـمـل كـثيرا عـلى الجـانـب الخـطـطـي مـع مـارتـينـو. وقـال :”المـهم هو الحـفـاظ عـلى الفـلسـفـة ، يلعـب مـن يلعـب وتـبـقـى الفـلسـفـة. فـي هذا السـياق ، أعـتـقـد أنـه قـد يكـون مـوسـمـا جـيدا لأن الأحـاسـيس فـي الوقـت الحـالي جـيدة”.

وأوضـح تـشـافـي أنـه تـحـدث مـؤخـرا مـع تـيتـو فـيلانـوفـا سـلف مـارتـينـو ، الذي يتـعـافـى مـن مـرض السـرطـان ، وأكـد أن المـدرب الكـتـالونـي “مـطـمـئن ، وبـخـير فـي إطـار ظـروفـه الحـالية”.

وقـال :”مـن الواضـح أنـها ضـربـة قـاسـية للأسـرة (الكـتـالونـية) ، وبـالنـسـبـة له وللفـريق. الأمـر سـيئ بـالنـسـبـة للجـمـيع. أولا لأنـه شـخـص جـيد ، شـخـص دائمـا مـا واجـه ، قـدم كـل مـا لديه للفـريق ، ويداهمـه المـرض فـي وقـت سـيئ بـشـكـل مـضـاعـف لأنـه كـان قـد تـسـلم قـياد الفـريق الأول”.

كـمـا أثنـى تـشـافـي عـلى اسـتـعـداد نـيمـار ، أكـبـر تـعـاقـدات بـرشـلونـة للمـوسـم المـقـبـل :”إنـه شـخـص شـجـاع ، يتـجـرأ ، وقـادر عـلى خـوض المـواجـهات الفـردية. إنـه رائع للغـاية فـي فـتـح المـلعـب ، وفـي الانـطـلاق ، وفـي القـدرات التـهديفـية ، ويشـارك زمـلاءه بـصـورة مـمـتـازة ، إنـه لاعـب مـتـوحـش ، شـخـص يمـكـنـه صـنـع الفـارق. سـيفـيدنـا كـثيرا ، بـالتـأكـيد”.

وأكـد اللاعـب الأسـبـانـي أن نـيمـار سـيتـفـاهم جـيدا مـع مـيسـي ، لأن “التـعـايش مـهم جـدا”.

وقـال :”لن يحـتـاج نـيمـار إلى شـيء لأنـنـا نـريده أن يكـون سـعـيدا ، أن يسـعـد لكـي يقـدم كـل مـا لديه. وسـيثبـت ذلك لأنـه مـكـتـوب فـي وجـهه ، إنـه سـعـيد ، فـرح ، ولديه دانـي (ألفـيش) الذي يرافـقـه فـي كـل وقـت. لكـنـنـا أيضـا نـمـازحـه”.

واخـتـتـم كـلامـه بـرسـالة أخـرى للبـرازيلي “المـهم أن يتـمـتـع بـالتـواضـع ، وأن يتـأقـلم بـشـكـل مـمـتـاز مـع فـلسـفـة بـرشـلونـة”.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .