تخريج 12 حكما مستجدا لكرة القدم في السعودية


تخريج 12 حكما مستجدا لكرة القدم في السعودية

شهدت منطقة الحدود الشمالية أخيرا تخريج أول دفعة حكام مستجدين لكرة القدم وعددهم 12 حكما للمرة
الأولى منذ افتتاح المكتب الرئيسي لرعاية الشباب بالمنطقة عام 1422 هـ.. وذلك بعد أن تم عقد
دورة متكاملة لهم استمرت لمدة أسبوع في مدينة الأمير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد آل سعود بعرعر تحت
إشراف مقيم الحكام والمحاضر في الاتحاد السعودي لكرة القدم عزيز الشريف الذي أكد أن هذه الدورة أقيمت



بطلب من المكتب الرئيسي لرعاية الشباب بمنطقة الحدود الشمالية وقال:” هذه أسرع دورة فقد تم التنسيق
سريعا.. ووجدنا الاستعداد الجيد رغم أن العدد لم يكن كبيرا ووصل العدد النهائي إلى 12 حكما
وكنا نتوقع ان يصل العدد إلى 25 حكما.

وينتظر أن يشارك الحكام الجدد في إدارة جانب من مباريات دوري الدرجة الثالثة لكرة القدم في المنطقة.
ومن خلال إشرافي على هذه الدورة يوجد بعض المشاركين الذين ستشاهدونهم في دوري عبداللطيف جميل
بعد ثلاث سنوات تقريبا بإذن الله تعالى”.
من جهته أكد رئيس لجنة الحكام الرئيسية لكرة القدم عمر المهنا أنه لم يبت حتى الآن في اعتماد لجنة
فرعية للحكام في منطقة الحدود الشمالية”.
والجدير بالذكر أن المنطقة تعاني من هذه المسألة ويتم
إسناد جميع مبارياتها لكرة القدم في جميع الدرجات لحكام من اللجان الفرعية بالمناطق الأخرى بتكليف من
اللجنة الرئيسية.



تعليقات الفيسبوك