Subscribe to our Rss Feed

مدرب ميلان يتحدث بنبرة غضب حول أنباء ابتعاده عن النادي




مدرب ميلان يتحدث بنبرة غضب حول أنباء ابتعاده عن النادي

تحدث ماسيميليانو أليجري بنبرة غضب واستياء عن الإشاعات التي أطلقتها صحيفة إل كورييري ديلا سيرا
صباح اليوم عن مستقبله مع ميلان، مطالبًا بالكف عن ذلك ومؤكدًا رغبته الاستمرار مع النادي الأنجح في
العالم.كانت الصحيفة الإيطالية قد زعمت صباح اليوم أن أليجري اتفق تمامًا مع روما على عقد يمتد
لثلاث سنوات يتقاضى بموجبه 2.5 مليون يورو سنويًا، وأضافت أنه قبل عرض روما بعدما رفض عرض الإنتر
الذي تحدث معه بالفعل خلال الفترة السابقة.ولم تمض ساعات على تلك الإشاعات حتى نفاها الإنتر والميلان
رسميًا، ومن ثم جاء النفي على لسان المدرب خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة تورينو غدًا الأحد، حيث قال
“تلك مجرد إشاعات مخيبة للأمل، إذ أنني شخص صادق ودومًا ما قلت أنه إن حدث شيء ما فرؤسائي في العمل
أول من سيعلمون.

أنا لن أتحدث عن مستقبلي حتى نهاية الموسم، إلا للرئيس وأدريانو جالياني”.
واصل “لدي عقد مع
الميلان وأنا مركز مع اللاعبين والنادي على تحقيق هدفنا الذي تقريبًا كان مستحيلًا قبل عدة أشهر.

رغبتي هي البقاء في الميلان، النادي الأنجح في العالم.
أي مدرب يرغب بالجلوس على تلك الدكة وأنا
موجود هنا بالفعل، فلم أغادر ؟”.
ومن ثم قال أليجري عن هدف الفريق “المركز الثالث سيكون بمثابة
اسكوديتو بالنسبة لنا مقارنة بالطريقة التي بدأنا بها الموسم، ولن يكون المركز الرابع فشلًا ولكنه
سيكون نتيجة بطعم المرارة وأنا لا أريد حتى مجرد التفكير بذلك.
هؤلاء اللاعبون يستحقون المركز
الثالث بعد تلك اللحظات الصعبة ونهاية حقبة”.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .