Subscribe to our Rss Feed

“سواريز” بدأ مسلسل الانقلاب علي الريدز





أشـارت صـحـيفة ماركـا الاسـبـانية إلي أن المهاجـم الأوروجـوياني “لويس سـواريز” قـد بـدأ في تنفيذ عـملية الانقـلاب والتمرد عـلى ليفربـول، وذلك لطـلبـه الجـلوس مع مسـؤولي النادي لمناقـشـة مسـتقـبـله في المرحـلة القـادمة، مشـُددًا عـلى ضـرورة الاسـتماع لمطـالبـه وإلا سـيضـطـر لاسـتخـدام أسـاليب أخـرى لم يكـشـف عـنها.

وكـالعـادة، ادعـى بـأن قـلعـة أنـفـيلد روود هي عـشـقـه الأول والأخـير، لكـنـه واصـل تـلمـيحـاتـه بـشـأن إمـكـانـية انـتـقـاله لريال مـدريد هذا الصـيف، وذلك بـقـوله “إن الولاء والحـب بـالنـسـبـة لي هو ليفـربـول، وبـالطـبـع لن أنـسـى هذا المـكـان ولا يشـك أحـد أنـنـي أحـب مـدينـة ليفـربـول والجـمـاهير، لكـنـك لا تـعـلم مـاذا سـيحـدث غـدًا..أليس كـذلكـ”.

وتـحـدث عـن ضـرورة جـلوس إدارة الريدز مـعـه، قـائلاً “أولاً أنـا لدي عـقـد مـع النـادي، لكـن إذا تـلقـيت عـرضـًا ضـخـمـًا فـعـلى ليفـربـول النـظـر للعـرض، فـأنـا كـبـقـية اللاعـبـين بـداخـلي طـمـوح الوصـول لأعـلى مـسـتـوى فـي كـرة القـدم، وحـتـى الأطـفـال والشـبـاب يحـلمـون بـاللعـب للريال والبـرسـا”.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .