Subscribe to our Rss Feed

بيليه :البنى التحتية والملاعب تقلقنا .




بيليه :البنى التحتية والملاعب تقلقنا .

 أسـطـورة كـرة القـدم البـرازيلي السـابـق بـيليه أكـد اليوم الثلاثاء قـبـل أيام من افتتاح كـأس القـارات، البـروفة الأخـيرة لمونديال 2014 الذي تسـتضـيفه بـلاده، أن الملاعـب والبـنى التحـتية “تقـلقـنا قـليلاً”.

وأوضـح بـيليه: “الحـكـومـة البـرازيلية تـرى الآن أن تـدخـّلها كـان مـتـأخـّراً جـدّاً وأن هنـاك مـشـكـلات مـالية، لكـن المـشـاكـل حـلّت تـدريجـياً وكـلّ شـيء يسـير فـي إطـار طـبـيعـي”.

وأضـاف: “عـلى الرغـم مـن التـأخـير، تـشـكـّل المـلاعـب لنـا مـشـكـلة كـبـيرة، وهنـاك أيضـاً النـقـل”، مـُعـربـاً عـن أمـله “فـي أن يعـمـل الجـمـيع بـشـكـل قـاسـٍ اعـتـبـاراً مـن الآن حـتـى كـأس العـالم، وأن نـسـتـطـيع تـجـاوز هذا التـأخـير مـن أجـل أن نـكـون جـاهزين تـمـامـاً للاحـتـفـال بـمـونـديال جـمـيل ورائعـ”.

وتـابـع: “لدينـا 3 أحـداث رياضـية كـبـيرة هي: كـأس القـارات (مـن 15 إلى 30 الحـالي) وكـأس العـالم (مـن 12 حـزيرانـ/يونـيو إلى 13 تـمـوز/يوليو 2014) والألعـاب الأولمـبـية (2016). أعـتـقـد أنـها فـرصـة كـبـيرة لنـا لكـي نـبـرهن عـلى أن البـرازيل قـادرة عـلى تـنـظـيم هذه التـظـاهرات واحـتـرام الالتـزامـات المـتـرتـبـة عـليها”.

عـلى صـعـيد آخـر، اعـتـبـر بـيليه أن الفـوز عـلى فـرنـسـا 3-صـفـر ودّياً الأحـد “يعـنـي الانـطـلاقـة” بـالنـسـبـة إلى مـنـتـخـب البـرازيل، وقـال: “الفـوز عـلى فـرنـسـا كـان مـهمـّاً جـدّاً بـالنـسـبـة إلينـا. لقـد شـاهدنـا قـوّة المـنـتـخـب البـرازيلي، فـهذا يعـطـي الانـطـلاقـة ويجـعـل الشـعـب البـرازيلي واثقـاً”.

وخـتـم “اليوم، قـبـل عـام مـن كـأس العـالم، تـمـلك إسـبـانـيا وألمـانـيا أفـضـل مـنـتـخـبـين. آمـل أن تـسـتـطـيع البـرازيل اللحـاق بـهمـا”.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .