Subscribe to our Rss Feed

لاعبي نيوكاسل المسلمون يرفضون أرتداء القميص الجديد




لاعبي نيوكاسل المسلمون يرفضون أرتداء القميص الجديد

لاعـبـي نيوكـاسـل الإنكـليزي المسـلمون اليوم الأحـد أعـترضـو عـلى ارتداء القـميص الجـديد عـقـب إبـرام النادي عـقـد رعـاية مع شـركـة “ونغـا” للقـروض قـصـيرة الأجـل والتي سـتمتدّ لأربـعـة أعـوام ابـتداءً من الموسـم المقـبـل دون الإعـلان عـن القـيمة المالية.

وسـتـضـع شـركـة “ونـغـا” شـعـارها عـلى قـمـصـان الفـريق فـي المـوسـم المـقـبـل، عـلمـاً بـأن “ونـغـا” تـضـع شـعـارها عـلى قـمـصـان نـادي بـلاكـبـول، الذي يلعـب فـي دوري الدرجـة الأولى “تـشـامـبـيون شـيبـ”.

وكـان لفـريق الـ”مـاكـبـايز” عـقـداً مـع شـركـة دايريكـت سـبـورتـس آرينـا التـي يمـتـلكـها مـالك النـادي “مـايك آشـلي”.

وبـحـسـب مـا أوردتـه صـحـيفـة “دايلي مـيرور” البـريطـانـية، فـإن مـهاجـم الفـريق الإنـكـليزي، الدولي السـنـغـالي بـابـيس سـيسـيه قـد أبـلغ إدارة النـادي رفـضـه ارتـداء قـمـيص الفـريق للمـوسـم المـقـبـل، لأسـبـاب دينـية وأخـلاقـية.

ولم يقـتـصـر الحـال عـلى اللاعـب السـنـغـالي، حـيث أثار قـرار التـعـاقـد مـع شـركـة “ونـغـا” حـفـيظـة لاعـبـي الفـريق المـسـلمـين عـلى غـرار الفـرنـسـي مـن أصـل تـونـسـي حـاتـم بـن عـرفـة والإيفـواري الشـيخ تـيوتـي، وذلك بـحـكـم أن الدين الإسـلامـي يمـنـع التـربـّح مـن أمـوال القـروض ويتـعـارض التـرويج لهذه الشـركـة مـع مـبـادئ الدين الإسـلامـي التـي تـحـظـر الفـوائد الربـوية.

ويأتـي هذا القـرار بـعـد أن أصـدرت هيئة المـسـلمـين فـي بـريطـانـيا فـتـوى تـُحـرّم ارتـداء قـمـيص نـيوكـاسـل، فـي الوقـت الذي حـذّر فـيه الأمـين العـام المـسـاعـد لمـجـلس مـسـلمـي بـريطـانـيا، الشـيخ إبـراهيم مـوجـرا، لاعـبـي نـيوكـاسـل المـسـلمـين مـن ارتـداء قـمـيص الفـريق الجـديد، الذي يحـمـل إعـلانـاً للشـركـة المـتـخـصـّصـة فـي تـمـويل القـروض الربـوية.

وأشـارت صـحـيفـة “الديلي مـيل” البـريطـانـية إلى أن مـسـؤولي نـيوكـاسـل يُفـكـرون فـي حـلّ جـذري لهذه المـعـضـلة، إذا تـمـسـك لاعـبـوهم بـمـوقـفـهم الرافـض لارتـداء القـمـيص.

وكـان المـالي فـريدريك عـمـر كـانـوتـيه، لاعـب نـادي بـكـين غـوان الصـينـي، قـد رفـض ارتـداء قـمـيص نـاديه السـابـق إشـبـيلية الإسـبـانـي، عـنـدمـا كـانـت تـرعـاه شـركـة مـراهنـات، حـيث قـرّرت إدارة النـادي وقـتـها بـالسـمـاح لكـانـوتـي بـارتـداء القـمـيص مـن دون وجـود اسـم الراعـي.

 

وكـان نـادي نـيوكـاسـل الانـكـليزي قـد وافـق مـؤخـّراً عـلى فـكـرة إنـشـاء مـصـلّى داخـل مـبـنـى مـلعـب سـان جـيمـس بـارك، مـعـقـل الفـريق الإنـكـليزي، للقـيام بـفـريضـة الصـلاة. 

وأعـلن ديريك لامـبـياس العـضـو المـنـتـدب لنـادي نـيوكـاسـل عـن مـوافـقـة نـاديه عـلى إنـشـاء مـصـلّى داخـل مـبـنـى المـلعـب، الذي يتـّسـع إلى أكـثر مـن 52 ألف مـشـجـّع. 

وأكـّد لامـبـياس أن مـوافـقـة مـجـلس إدارة النـادي جـاءت بـنـاءً عـلى رغـبـة المـدير الفـنـي للنـادي، آلان بـاردو، الذي طـالب بـإنـشـاء غـرفـة خـاصـة لأداء للصـلاة.

وأشـاد لامـبـياس بـفـكـرة مـدرّبـه بـاردو، مـؤكـّداً عـلى احـتـرام نـاديه لجـمـيع الأديان، مـشـيراً إلى أن كـرة القـدم تـحـمـل فـي طـياتـها العـديد مـن الرسـائل.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .