Subscribe to our Rss Feed

الأرجنتين ستواجه كولمبيا بدون ميسي




الأرجنتين ستواجه كولمبيا بدون ميسي

المنتخـب الارجـنتيني سـيخـوض اخـتبـاراً صـعـبـاً غـداً الجـمعـة عـندما يسـتضـيف نظيره الكـولومبـي عـلى ملعـب “مونومنتل” في العـاصـمة بـوينوس آيرس، وذلك في الجـولة الرابـعـة عـشـرة من تصـفيات أميركـا الجـنوبـية المؤهلة إلى مونديال البـرازيل 2014.

ويتـصـدر فـريق المـدرب أليخـانـدرو سـابـيلا بـرصـيد 24 نـقـطـة مـن 11 مـبـاراة حـقـق خـلال 7 انـتـصـارات مـقـابـل ثلاثة تـعـادلات وهزيمـة واحـدة كـانـت عـلى يد فـنـزويلا (صـفـر-1) فـي الجـولة الثانـية، فـيمـا يأتـي المـنـتـخـب الاكـوادوري الذي يحـل السـبـت ضـيفـاً عـلى بـيرو السـابـعـة، فـي المـركـز الثانـي بـرصـيد 20 نـقـطـة وبـفـارق نـقـطـة عـن كـولومـبـيا التـي تـراجـعـت إلى المـركـز الثالث بـعـد الجـولة الأخـيرة بـسـبـب خـسـارتـها أمـام فـنـزويلا (صـفـر-1).

ويبـدو المـنـتـخـب الأرجـنـتـينـي عـلى المـسـار الصـحـيح لكـي يحـجـز مـقـعـده فـي نـهائيات العـرس الكـروي العـالمـي للمـرة السـادسـة عـشـرة فـي تـاريخـه المـتـوج بـلقـبـين عـامـي 1978 و1986، لكـن اخـتـبـار الجـمـعـة أمـام المـنـتـخـب الكـولومـبـي الذي يديره الأرجـنـتـينـي خـوسـيه بـيكـرمـان، لن يكـون سـهلاً خـصـوصـاً إذا قـرر سـابـيلا عـدم المـخـاطـرة بـالقـائد والنـجـم الابـزر ليونـيل مـيسـي الذي عـاد إلى التـمـارين بـعـد تـعـافـيه مـن إصـابـة عـضـلية فـي السـاق اليمـنـى لكـن ربـمـا لن يشـارك النـجـم فـي مـواجـهة كـولومـبـيا أو أن مـشـاركـتـه غـير مـؤكـدة مـا قـد يفـتـح البـاب أمـام ايريك لامـيلا أو ايزيكـييل لافـيتـزي للعـب بـدلاً مـن نـجـم بـرشـلونـة.

وفـي المـقـابـل، مـن المـتـوقـع أن يجـري بـيكـرمـان تـعـديلات عـلى التـشـكـيلة التـي خـسـرت فـي الجـولة السـابـقـة أمـام فـنـزويلا حـيث سـيزج بـتـيو غـوتـييريس للعـب إلى جـانـب رادامـيل فـالكـاو، المـنـتـقـل مـؤخـراً مـن أتـلتـيكـو مـدريد الإسـبـانـي إلى مـونـاكـو الفـرنـسـي مـقـابـل 60 مـليون يورو، وذلك عـلى حـسـاب مـاكـنـيلي تـوريس.

وسـيكـون مـلعـب “مـونـومـنـتـل” مـسـرحـاً مـألوفـا لفـالكـاو ومـدافـع مـيلان الإيطـالي حـالياً مـاريو يبـيس كـونـهمـا لعـبـا سـابـقـاً مـع ريفـر بـلايت، كـمـا هنـاك لاعـبـان آخـران يعـرفـان الكـرة الأرجـنـتـينـية جـيداً وهمـا لاعـب وسـط مـونـاكـو الجـديد جـيمـس رودريغـيز ومـهاجـم كـروز ازول المـكـسـيكـي تـيو غـوتـييريس إذ سـبـق للأول أن لعـب مـع بـانـفـيلد والثانـي مـع راسـينـغ كـلوب.

وتـصـب التـرشـيحـات لمـصـلحـة الأرجـنـتـين فـي مـواجـهتـها مـع مـنـتـخـب يبـحـث عـن التـأهل إلى نـهائيات العـالم للمـرة الأولى مـنـذ 1998 رغـم التـطـور الهائل بـقـيادة بـيكـرمـان الذي قـاد بـلاده فـي مـونـديال 2006، خـصـوصـاً أن “لا البـيسـيليسـتـي” كـان فـاز عـلى مـنـافـسـه ذهابـاً خـارج قـواعـده 2-1 بـفـضـل مـيسـي وسـيرخـيو اغـويورو، كـمـا أنـه لم يخـسـر أمـام الكـولومـبـيين عـلى أرضـه فـي التـصـفـيات مـنـذ 5 أيلول/سـبـتـمـبـر 1993 حـين تـلقـى هزيمـة سـاحـقـة (صـفـر-5).

ويخـوض المـنـتـخـبـان الجـولة المـقـبـلة بـعـد أيام مـعـدودة فـقـط حـيث تـحـل الأرجـنـتـين يوم الثلاثاء ضـيفـة عـلى الاكـوادور التـي تـلعـب السـبـت مـع مـضـيفـتـها بـيرو، فـيمـا تـلعـب كـولومـبـيا عـلى ارضـها مـع بـيرو.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .