Subscribe to our Rss Feed

لقاء ساخن للريان القطري والهلال السعودي الليلة




لقاء ساخن للريان القطري والهلال السعودي الليلة

لاتبدو الأمور على أنها مباراة تحصيل حاصل، فكرة القدم لاتعترف إلا بالعطاء داخل أرض الملعب، هذا هو
الواقع الذي يمكن أن يطلق على مواجهة الريان القطري والهلال السعودي التي ستقام الليلة في الدوحة،
فالأمل مفقود للفريق القطري، بينما الهلال يأمل بانتزاع صدارة المجموعة، أو على أقل تقدير ضمان
التأهل، ففي نفس توقيت المباراة العيناويون عينهم على فريقهم وانتزاع الفوز من الاستقلال، والعين
الأخرى بأمل إطاحة الريان بالهلال، وكرة القدم ربما تحدث المفاجآت، فهاهو مدرب الفريق الأول لكرة
القدم بنادي الهلال الكرواتي زلاتكو الذي تحدث خلال المؤتمر الصحفي أمس أكد أن العزيمة حاضرة للخروج
من المباراة بالانتصار والعودة بالنقاط الثلاث أمام الريان، موضحا أنه سيدخل المباراة بهدف الفوز،
والتمسك بأمل خطف الصدارة للابتعاد عن الحسابات الأخرى للحصول على التأهل لدور الـ16 من دوري
أبطال آسيا ٢٠١٣.

وعاد زلاتكو ليؤكد أن فريقه يعاني من ضغوط جراء تواصل المباريات المحلية والخارجية، مؤكدا أن فريقه
عانى كثيرا من ضغط المباريات والتنقلات خارج الرياض من مدينة إلى مدينة.
واعتبر زلاتكو أن فريق الريان متمكن ولديه عناصر لديها قدرات كروية جيدة، ويلعب كرة سريعة ومنظمة
ويخوض اللقاء بدون ضغوطات تربكه، مطالبا لاعبي الهلال بعدم الاستعجال في ترجمة الفرص التي تتاح لهم أمام
المرمى، متمنيا أن تساعده الظروف لتهيئة اللاعبين لياقيا وبدنيا في ظل الإرهاق والإصابات التي عانى منها
عدد من اللاعبين في المنافسات محليا وآسيويا.
وعلى الطرف الآخر، قال مدرب فريق الريان القطري ديجو اجيري إنهم سيلاقون أحد الفرق الكبيرة في آسيا
المتمثل بالهلال، مشددا بأن المباراة ستكون قوية وصعبة في ذات الوقت، مبينا أنهم يسعون لتقديم مباراة
مشرفة في آخر محطة من المشوار الآسيوي، وإنه سيدخل المباراة بالمجموعة الأساسية إلى جانب عدد من اللاعبين
الشباب للخروج بنتيجة إيجابية.
وعن أسباب خروج الريان من دائرة المنافسة في دوري أبطال آسيا قال :” قدر لنا أن تكون مجموعتنا التي
وقعنا فيها تضم أقوى الفرق وأبرزها في آسيا، ومن قوتها من الصعب تعرف الفريق المتأهل منها إلا في
الجولة الأخيرة، مؤكدا أن وجودهم في هذه المجموعة لم يكن أمراً مرغوبا بالنسبة له لوجود فوارق فنية مع
الثلاثي المتقدم الاستقلال، الهلال، العين.
فرص متعددة
من جانبه، اعتبر لاعب خط الدفاع محمد نامي الذي شارك في المؤتمر أن المباراة هامة لفريقه، وقال: سندخل
المباراة بفرص الفوز والتعادل، إلى جانب أن خسارة العين أوتعادله ستعطينا الفرصة للتأهل حتى لو
خسرنا اللقاء لا قدر الله، ورغم تعدد الفرص إلا أننا سنلعب من أجل الفوز ولا غيره.
عطاء جيد
فيما اعتبر لاعب الريان القطري محمد علاء أن مشاركة فريقه في البطولة مهمة له ولزملائه اللاعبين، مشيدا
بما قدمه الفريق في البطولة أمام فرق مميزة وقوية، متمنيا أن يقدم الفريق لقاءً جيداً أمام الهلال الذي
وصفه بزعيم آسيا.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .