Subscribe to our Rss Feed

مدرب ميلانو: الهتافات العنصرية ستفسد الكرة الايطالية




مدرب ميلانو: الهتافات العنصرية ستفسد الكرة الايطالية

قال مدرب ميلانو ماسيمليانو اليجري يوم الاحد ان ثقافة كرة القدم الايطالية تتراجع بعدما توقفت
مباراة فريقه امام ضيفه روما بدوري الدرجة الأولى في البلاد بسبب هتافات عنصرية من الجماهير.
كما انتقد اليجري قرار ايقاف المباراة كوسيلة غير ناجحة للحد من الامر وأكد ان ماريو بالوتيلي
مهاجم فريقه يتعرض باستمرار لاهانات عنصرية.
وقال اليجري لموقع ميلانو على الانترنت “يجب ان يذهب الناس الى الملعب لمشاهدة فريقين يتنافسان في أرض
الملعب وليس لمشاهدة مثل هذه الامور. هذه الامور لغير المتحضرين.”
واضاف “وفوق كل هذا فان الثقافة في ايطاليا تتراجع. اليوم عانينا من العنصرية اضافة لتوجيه
اشعة ليزر نحو عيون اللاعبين وتوقف المباراة.”

وقرر الحكم ايقاف اللعب في بداية الشوط الثاني بسبب هتافات جماهير روما ضد بالوتيلي ثم استكمل
المباراة بعد بث تحذيرات عبر الاذاعة الداخلية للاستاد.
وقال اليجري “ايقاف المباراة لا يجدي نفعا.
.
هذا لا يجدي نفعا لاي شخص.
شعر بالوتيلي
بالانهزام هذه الليلة ولم يقدم شيئا لكنه يبلغ من العمر 22 عاما وسيواجه المزيد والمزيد من الهتافات
العنصرية وهذا لا يجديه نفعا.

وانتقد اليجري لاعبه سولي مونتاري الذي خرج مطرودا قبل نهاية الشوط الاول بسبب احتكاك بالحكم مع
اعتراض لاعبي ميلانو على احد قراراته.
وقال اليجيري “وفوق كل هذا ارتكب سولي خطأ لكن هذا أصبح ماضيا الان.
انه يشعر بالخزي ونحن من
تحملنا العقاب بعدما ترك الفريق بعشرة لاعبين.

ولا يزال يجب على ميلانو الفوز على مضيفه سيينا في اخر مباراة بالدوري ليضمن المركز الثالث والتأهل
لتصفيات دوري ابطال اوروبا.
وقال اليجري الذي تحيط التكهنات بمستقبله مع الفريق “يجب ان نتحلى بالهدوء وان نستعد جيدا من أجل
المباراة على ملعب سيينا.

واضاف “لم أفكر مطلقا في انها قد تكون اخر مباراة لي مع ميلانو لاني مدرب هذا الفريق ونحن نضع هدفا
امامنا.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .