مانشستر سيتي يسعى إلى ترميم موسمه أمام ويغان


مانشستر سيتي  يسعى إلى ترميم موسمه أمام ويغان

يطمح مانشستر سيتي إلى ترميم موسمه الحالي الذي كان مخيبا لآمال أنصاره، التتويج بلقب كأس انجلترا حينما
يلتقي بفريق ويغان يوم السبت الساعة السابعة وربع في نهائي كأس الاتحاد لكرة القدم، في محاولة لعدم
الخروج من الموسم الحالي بلا حمص، بعد أن حسم مانشيستر يونايتد لقب الدوريالممتاز.
تساوى سيتي مع غريمه مانشستر يونايتد، في مجموع المواجهتين التي جمعت بينهما في الدوري الممتاز، حيث فاز



في واحدة وخسر الأخرى، وحتى الآن يبدو أن الفريق سينهي موسم “البريميير لييج” في المركز الثاني بفارق
عشر نقاط خلف البطل مانشستر يونايتد، فيما سقط الفريق في دوري أبطال أوروبا، حيث حقق أسوأ نتائج
لفريق إنجليزي في دور المجموعات، لتكون مباراة سيتي مع ويجان في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، بمثابة طوق
نجاة للموسم المحبط.

ويمثل لقب كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أول الألقاب التي حققها المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني مع
مانشستر سيتي، وأول لقب للفريق تحت إدارة رجل الأعمال الإماراتي منصور بن زايد، والفوز باللقب مرة
أخرى بعد عامين، ربما يحبط الدعاوى الكثيرة المطالبة برحيله، رغم أنه مازال يتمتع بشعبية وسط الجماهير،
بجانب عدم وجود رغبة قوية من الإدارة في إجراء تغيير في الجهاز الفني، كما إن سيتي ليس فريقا معتادا على
الفوز بالألقاب، لذا فإن ثلاثة ألقاب خلال ثلاثة أعوام، يظل إنجازا كبيرا بالنسبة له.
ويتوقع أن يعود بابلو زاباليتا إلى مركز الظهير الأيمن، بعدما شارك ميكا ريتشاردز في المباراة التي فاز
فيها الفريق على وست بروميتش البيون 1/صفر يوم الثلاثاء الماضي، ليسجل رابع مشاركة له منذ عودته
من فترة غياب طويلة بسبب الإصابة في الكاحل، حيث تقلد ريتشاردز شارة قيادة مانشستر سيتي في مباراة وست
بروميتش، ولكنه اعترف أنه من غير العدل مشاركته في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، بعدما ساهم بقدر ضئيل
للغاية في وصول فريقه إلى هذه المحطة.
وقال ريتشاردز: “سأكون موجودا لمساندتهم، سأسافر مع زملائي وأتمنى لهم كل التوفيق، أعتقد أنهم يستحقون
ذلك”وأضاف “لم نقدم أفضل ما لدينا هذا الموسم، مقارنة بما حققناه في الموسم الماضي، ولكني أعتقد أننا
نستحق الفوز بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم”.
في المقابل يحتل ويغان المركز الثالث من القاع، بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، وبعد الهزيمة أمام
سوانزي سيتي يوم الثلاثاء الماضي، بات الفريق يبتعد بثلاث نقاط عن منطقة الأمان.
وفي هذا الصدد قال قائد، ويجان جاري كالدويل “إنها بالتأكيد صدمة قوية بالنسبة لنا في الدوري،
ولكننا ندرك أن الطريق مازال طويلا، وسنواصل المشوار الأسبوع المقبل، يمكننا التركيز بشكل كامل على
نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في اليومين المقبلين”،وأضاف “الدوري يضع علينا ضغوطا كبيرة، الآن يمكننا
الابتعاد عن ذلك وأن ندخل في أجواء الكأس، فقط نستمتع بالمناسبة، نذهب ونقدم كل ما بوسعنا، ونحاول
أن نحقق النتيجة أمام فريق كبير، الفريق الفائز بلقب الدوري في الموسم الماضي، فريق مكتظ بالنجوم،
ويمكننا الذهاب واللعب بحرية حقيقية ونحاول أن نسبب لهم الإحباط”.
وضمن ويغان التأهل إلى الدوري الأوروبي في الموسم المقبل، بصرف النظر عن نتيجة مباراة نهائي الكأس،
على اعتبار أن مانشستر سيتي تأهل إلى دوري أبطال أوروبا بصفته وصيفا للدوري الإنجليزي، وبالتالي لا يحق
له اللعب في مسابقتين أوروبيتين.



تعليقات الفيسبوك