Subscribe to our Rss Feed

أوين: حاولت مرارًا وتكرارًا العودة لليفربول




أوين: حاولت مرارًا وتكرارًا العودة لليفربول


أكـد نـجـم نـادي ليفـربـول السـابـق واللاعـب الدولي الإنـجـليزي مـايكـل أوين أنـه كـان يبـحـث عـن فـرصـة للعـودة للنـادي الأحـمـر، بـعـد أن قـام بـخـطـأ
الرحـيل عـن ليفـربـول إلى ريال مـدريد الإسـبـانـي -عـلى حـد وصـفـه- وذلك فـي أغـسـطـس مـن عـام 2004 مـقـابـل 8 مـلايين جـنـيه إسـتـرلينـي.

وسـجـل مـهاجـم ليفـربـول السـابـق أكـثر مـن 150 هدفـًا بـقـمـيص الفـريق الأحـمـر قـبـل أن يرحـل إلى إسـبـانـيا فـي رحـلة لم تـدم سـوى 12 شـهرًا
فـقـط، وأكـد مـايكـل فـي كـتـابـه الذي نـشـره مـؤخـرًا أنـه كـان يأمـل دائمـًا بـالعـودة إلى نـادي صـبـاه.

قـال أوين “فـي كـل مـرحـلة، كـل صـيف فـي هذا الوقـت كـنـت عـلى الهاتـف مـع جـيمـي كـاراجـر للبـحـث مـعـه عـن وسـيلة تـعـيدنـي لليفـربـول، كـنـت
أخـبـره، هل رافـا بـينـيتـيز يريدنـي؟، هل كـينـي دالجـليش يريد قـدومـي؟، هل بـرينـدان رودجـرز يريد عـودتـي؟، وكـانـت كـل الظـروف وقـتـها تـوقـف
حـدوث ذلك”.

اسـتـطـرد مـايكـل “كـلمـا كـنـت مـتـاحـًا، كـان لدى ليفـربـول الكـثير مـن المـهاجـمـين وعـنـدمـا أرادنـي ليفـربـول ذات مـرة أصـبـت وفـي النـهاية لم أعـد
اللاعـب الذي كـنـتـه فـي البـداية، لم أكـن جـيدًا بـمـا فـيه الكـفـاية”.

وكـان أوين قـد لعـب لنـيوكـاسـل يونـايتـد فـي صـيف عـام 2005، وفـي عـام 2009 كـان لا يزال اللاعـب حـريصـًا للعـودة إلى نـاديه الأول ولكـن
فـي ذلك الوقـت لم يرغـب بـينـيتـيز فـي التـعـاقـد مـعـه ولذلك اخـتـار أوين الانـتـقـال للغـريم التـقـليدي -مـانـشـسـتـر يونـايتـد- “عـنـدمـا أصـبـح واضـحـًا أن
بـينـيتـيز لا يريد عـودتـي تـحـدث مـع أليكـس فـيرجـسـون وكـانـت عـلاقـتـي مـعـه إيجـابـية جـدًا عـلى الرغـم مـن أن عـمـري كـان 29 عـامـًا”.

وسـجـل أوين فـقـط خـمـسـة أهداف فـي ثلاث سـنـوات قـضـاها مـع نـادي مـانـشـسـتـر يونـايتـد قـبـل أن ينـتـقـل إلى سـتـوك سـيتـي ومـن ثم أعـلن اعـتـزاله
لكـرة القـدم فـي عـام 2013.

 


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .