Subscribe to our Rss Feed

مارادونا يدعم الإمارات أمام الأستراليين




مارادونا يدعم الإمارات أمام الأستراليين


أبـدى أسـطـورة كـرة القـدم الأرجـنـتـينـي دييجـو مـارادونـا دعـمـاً قـوياً للمـنـتـخـب الإمـاراتـي الأول لكـرة القـدم فـي مـشـواره نـحـو التـأهل لنـهائيات كـأس
العـالم 2018، وأعـلن عـن مـسـانـدتـه للأبـيض الإمـاراتـي مـن خـلال دعـمـه المـعـنـوي للاعـبـين وتـحـليلاتـه الإيجـابـية لمـا قـدمـه المـنـتـخـب الإمـاراتـي فـي
المـبـاراة التـي فـاز بـها عـلى مـضـيفـه اليابـانـي 2 1 يوم الخـمـيس المـاضـي فـي الجـولة الأولى.
وطـالب مـارادونـا، فـي تـصـريحـاتـه الخـاصـة
لصـحـيفـة “الاتـحـاد” الإمـاراتـية، الجـمـاهير بـالحـضـور بـكـثافـة كـبـيرة إلى مـلعـب “مـحـمـد بـن زايد” فـي أبـوظـبـي ، اليوم لمـؤازرة الأبـيض فـي
مـبـاراتـه المـرتـقـبـة أمـام نـظـيره الأسـتـرالي.
وكـان مـارادونـا قـد أبـدى تـعـجـبـه مـن فـوز الإمـارات عـلى اليابـان فـي عـقـر دارها، قـائلا :”فـوز
المـنـتـخـب الإمـاراتـي تـحـقـق وسـط جـمـاهير غـفـيرة وعـلى مـلعـب المـنـافـس، عـنـدمـا شـاهدت الجـمـاهير فـي المـلعـب شـعـرت بـالخـوف والقـلق، كـمـا أن
الهدف المـبـكـر الذي سـجـله المـنـتـخـب اليابـانـي كـان مـن المـمـكـن أن يُربـك أي حـسـابـات، ولكـن كـنـت عـلى ثقـة بـأن مـنـتـخـب الإمـارات قـادر عـلى
اسـتـعـادة التـوازن مـن جـديد”.
وأبـدى مـارادونـا إعـجـابـه بـالمـهاجـم الإمـاراتـي أحـمـد خـليل واصـفـاً إياه بـالمـهاجـم الفـذ فـي قـيادة هجـوم مـنـتـخـب
بـلاده، وأضـاف قـائلا:”عـنـدمـا سـجـل أحـمـد خـليل المـهاجـم الذي يمـكـن وصـفـه بــ(الفـذ)، هدفـا أصـبـحـنـا جـمـيعـا نـتـأكـد أن هذا المـنـتـخـب ليس صـيدا
سـهلا، وأن اللاعـب أفـسـد طـمـوحـات اليابـان بـكـرة رائعـة، كـمـا أن ضـربـة الجـزاء التـي سـجـلها أحـمـد خـليل، وجـاء مـنـها هدف التـقـدم تـدل عـلى
مـوهبـة كـبـيرة وثقـة بـالنـفـس لا حـدود لها”.
وشـدد مـارادونـا عـلى أهمـية اسـتـغـلال الفـوز الثمـين عـلى اليابـان، بـصـورة إيجـابـية فـي الفـتـرة
المـقـبـلة وتـحـفـيز الجـمـاهير وقـال: “يجـب ألا ينـسـى لاعـبـو الإمـارات أنـهم حـقـقـوا الفـوز، وأن مـبـاراة أسـتـراليا بـداية المـشـوار، لأن التـصـفـيات
طـويلة، والمـنـتـخـبـات المـنـافـسـة مـع الإمـارات قـوية، وأن الفـوز عـلى فـريق فـي حـجـم وقـوة اليابـان عـلى مـلعـبـه، رسـالة قـوية إلى المـنـتـخـبـات
الأخـرى، وبـالتـالي عـلى اللاعـبـين أن يكـونـوا فـي قـمـة الحـذر.


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .