Subscribe to our Rss Feed

السجن لـ 7 من مثيري الشغب في الديربي المغربي




السجن لـ 7 من مثيري الشغب في الديربي المغربي


لم تـمـر أحـداث الشـغـب التـي شـهدها الديربـي المـغـربـي الشـهير بـالدار البـيضـاء بـين الوداد والرجـاء مـرور الكـرام
عـلى السـلطـات المـغـربـية، فـبـعـد اعـتـقـال 29 مـن مـثيري الشـغـب فـي تـلك الأحـداث قـضـت مـحـكـمـة مـغـربـية الخـمـيس بـالسـجـن
لسـبـعـة مـن المـتـهمـين بـإثارة الشـغـب عـلى خـلفـية الأحـداث التـي أسـفـرت عـن اصـابـة 25 مـن قـوات الأمـن وسـقـوط جـرحـي
بـين مـشـجـعـي الفـريقـين، مـا اسـفـر عـن تـوقـيف 59 مـن المـشـجـعـين، فـقـضـت النـيابـة العـامـة فـي 22 مـن الشـهر المـاضـي
مـلاحـقـة 29 مـنـهم قـيد الاعـتـقـال بـينـهم 14 قـاصـرا، ومـلاحـقـة اثنـين اطـلق سـراحـهمـا مـؤقـتـا.
وعـاقـبـت المـحـكـمـة بـالسـجـن لمـدة سـنـة ونـصـف مـع النـفـاذ فـي حـق مـتـهم واحـد مـع دفـع غـرامـة 5000 درهم (465 يورو)،
فـيمـا حـكـمـت عـلى مـتـهمـين آخـرين بـالسـجـن سـنـتـين مـع النـفـاذ ودفـع الغـرامـة نـفـسـها، إضـافـة إلى مـنـع المـدانـين
الثلاثة مـن حـضـور مـبـاريات الديربـي لسـنـيتـن كـامـلتـين حـسـبـمـا أفـاد مـراسـل فـرانـس بـرس.
ويعـنـي عـدم حـضـور مـبـاريات الديربـي أن يتـقـدم هؤلاء المـتـهمـون بـعـد خـروجـهم مـن السـجـن، إلى مـخـفـر الشـرطـة لمـدة
سـنـتـين والبـقـاء فـيه طـيلة المـدة التـي تـجـري خـلالها أي مـبـاريات للديربـي.
كـمـا قـضـت المـحـكـمـة بـسـجـن أربـعـة آخـرين سـتـة أشـهر مـع النـفـاذ ومـنـعـهم مـن حـضـور مـبـاريات الديربـي طـيلة سـنـة
كـامـلة، فـيمـا قـضـت المـحـكـمـة بـبـراءة مـتـهمـين آخـرين.
وسـبـق للمـحـكـمـة أن قـضـت بـداية الأسـبـوع المـاضـي بـسـجـن أربـعـة بـالغـين مـا بـين شـهرين وسـنـة مـع النـفـاذ، فـيمـا تـم
تـسـليم عـشـرة مـن القـاصـرين الى آبـائهم، وارسـال أربـعـة آخـرين الى الإصـلاحـية.
وكـان الاتـحـاد المـغـربـي لكـرة القـدم قـرر عـقـوبـات ضـد الفـريقـين، فـقـضـى الاتـحـاد بـإجـراء فـريق الوداد أربـع
مـبـاريات دون جـمـهور واحـدة مـنـها مـع وقـف التـنـفـيذ مـع دفـع غـرامـة مـالية قـيمـتـها 100 ألف درهم (9250
يورو)، فـيمـا عـوقـب فـريق الرجـاء بـإجـراء مـبـاراة واحـدة دون جـمـهور مـع وقـف التـنـفـيذ، وغـرامـة قـدرها 10
ألاف درهم (925 يورو).


تم إيقاف التعليق على هذا الخبر .